Show 
 per page
 
Show 
 per page

الإمام الخليلي في ضيافة الشيخ علي الإسماعيلي صاحب بلدة النصيب

تبدأ اول حلقات هذا الحدث الشائق لما إعترضت جماعة من بني اسماعيل بالتنسيق مع الشيخ علي بن سليمان الاسماعيلي صاحب قرية النصيب في ذلك الوقت , حيث تم التنسيق بينهم لإعتراض طارش الإمام عند مروره على قرية النصيب في طريقه الى قاضي إبراء الشيخ سليمان بن حامد البراشدي في سفالة إبراء , وكما هو معروف إن وسيلة التواصل في تلك الحقبة لا تزال عن طريق المراسل أو كما يسميه أهل عمان الطارش , وكان الطارش في مقدمة موكب الإمام بمسافة 7 كيلومترات تقريبا لكي يهيئ المكان المناسب عند قاضيه في ولاية إبراء لإستقبال الإمام بعد رحلته الطويلة من نزوى , ليحل النزاع في قضية فلج أبو منخرين.

 

أحمد سليمان سعيد الإسماعيلي
الرئيس التنفيذي للموقع

 أرحب بكم تشريفكم بزيارة الموقع
أرجو أن ينال على إعجابكم
كما أتمنى مشاركتكم بإرسال المواضيع المختلفة المتعلقة
بالقبيلة عبر البريدي الإلكتروني

ahmed@alismaili.com

ليتم إدراجها في الموقع
تقبلوا مني فائق الإحترام والتقدير